نماذخ من الرؤى الصادقة

حلم و تأويل رؤيا رؤيا أبن بختنصر أنه يقتل

حلم و تأويل رؤيا رؤيا أبن بختنصر أنه يقتل

حلم و تأويل رؤيا رؤيا أبن بختنصر أنه يقتل ومن أحلام الملوك أيضا رؤيا ابن بختنصر.وقد ذكرها ابن جرير في تفسيره في خبر طويل رواه عن سعيد بن جبير وفيه أن ابن بختنصر.
رأي كفا خرجت بين لوحين ثم كتبت سطرين فدعا الكهان والعلماء فلم يجدوا لهم في ذلك علما فقالت له أمه: إنك لو أعدت إلى دانيال
منزلته التي كانت له من أبينك أخبرك,وكان قد جفاه فدعاه فقال: إني معيد إليك منزلتك من أبي فأخبرني ماهذان السطران؟ فقال:
أما تعيد إلي منزلتي من أبيك فلا حاجة لي بها,وأما هذان السطران فإنك تقتل الليلة,فأخرج من في القصر أجمعين وأمر بقفله فأقفلت
الأبواب عليه وأدخل معه امن أهل القرية في نفسه معه سيف فقال: من جاءك من خلف الله فاقتله وإن قال أنا فلان,وبعث الله عليه
البطن فجعل يمشي حتى كان شطر الليل فرقد ورقد صاحبه ثم نبهه البطن فذهب يمشي والأخر نائم فرجع فاستيقظ به فقال له :
انا فلان فضربه بالسيف فقتله .

hulm w tawil ruya rawya ‘abn bkhtnsr ‘anah yuqtal hulm w tawil rawya rawyaan ‘abn bkhtnsr ‘anah yuqtal wamin ‘ahlam almuluk ‘aydaan ruyaan abn bkhtansr.waqad dhakaraha abn jarir fi tafsiruh fi khabar tawil rawwah ean saeid bin jabir wafih ‘ana abn bkhtnsr ray kafa kharajat bayn luahin thuma katabt satarayn fadaea alkahan waleulama’ falam yajiduu lahum fi dhalik eilmaan fqalt lah ‘amha: ‘iinak law ‘ueidat ‘iilaa danial munazalatuh alty kanat lah min ‘abinik ‘akhbarka,wakan qad jafah fadaeah faqala: ‘iiniy mueid ‘iilayk munzalatuk min ‘abi fa’akhbarani mahdhan alsutrana? faqalan: ‘amma tueid ‘iilaya munzlty min ‘abik fala hajatan li biha,w’ama hadhan alsutaran fa’iinak taqtal alliylat,fakhrj min fi alqasr ‘ajmaein wamur biqaflih fa’uqfilat al’abwab ealayh wa’udkhil maeah aman ‘ahl alqaryat fi nafsih maeah sayf faqalan: man ja’ak min khalf allah faqtulh wa’iin qal ‘ana falana,wabaeath allah ealayh albatn fajaeal yamshi hataa kan shatr allayl faraqad waraqad sahibuh thuma nubahah albatn fadhahab yamshi walakhr nayim farajae fastayqiz bih faqal lah : ‘iinaa flan fadarbuh bialsayf fqtlh .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *